ناشر الأصول

عودة

البحر الأحمر الدولية تطلق نادي

تاريخ النشر

2023 ماي 31

مشاركة

البحر الأحمر الدولية تطلق نادي "واما" للإبحار الشراعي

تاريخ النشر

31 May 2023

مشاركة

-    تهدف "البحر الأحمر الدولية" من خلال هذا النادي لإثراء تجارب الضيوف بمغامرات بحرية استثنائية وتُعزز احترام البيئة
-    تم اطلاق النادي بالتعاون مع شركة (RS Sailing) وتم الإعلان عنه في مدينة آرهوس بالدنمارك قبيل نهاية المرحلة الخامسة من سباق المحيطات

آرهوس، 31 مايو 2023- أعلنت "البحر الأحمر الدولية"، الشركة المطورة لأكثر المشاريع السياحية المتجددة طموحاً في العالم وجهتي "البحر الأحمر" و"أمالا"، اليوم عن تحقيق خطوة مهمة أخرى نحو تأصيل إرث رياضي بحري في المملكة العربية السعودية وتقديم تجارب سياحية عالمية المستوى لزوار وجهاتها مع الإعلان عن نادي "واما" للإبحار الشراعي. 

وستقوم "واما" WAMA وهي العلامة التجارية الخاصة بالرياضات المائية في "البحر الأحمر الدولية"، بتشغيل نادي الإبحار الشراعي الذي سيقدم للبحارة السعوديين، وزوار وجهات "البحر الأحمر الدولية" من كافة أنحاء العالم، فرصة لاستكشاف أعماق البحر الأحمر الخلابة، وتجربة الإبحار في مياهه الصافية.

 

" سواء كنت بمفردك أو ضمن فريق معك؛ يمنحك الإبحار الشراعي شعوراً بالحرية والانطلاق وراء المغامرة في وسط المياه المفتوحة. وبصفتنا شركةً رائدةً في السياحة المتجددة ومع افتتاح أول منتجعاتنا السياحية هذا العام، فإننا على يقين تام بأن الإبحار الشراعي سيحظى بإقبال كبير بين زوارنا. كما سيوفر نادي "واما" للإبحار الشراعي لكافة القادمين لوجهاتنا بلا استثناء فرصة استكشاف عجائب أرخبيل جزر البحر الأحمر، وخوض تجربة رياضية مشوقة، وتعلُّم المزيد حول الحفاظ على البيئة البحرية".
جون باغانو، الرئيس التنفيذي لشركة البحر الأحمر الدولية

 

من جانبها، قالت الدكتورة مريم فيكتشلو، رئيسة الحوكمة في "البحر الأحمر الدولية": "أجزم بأن الإبحار الشراعي أفضل نشاط جماعي على الإطلاق لتقوية الروابط بين أي فريق رياضي لأنك تضع كامل ثقتك في فريقك. وأيضاً في الوقت ذاته يمكن لكل الموجودين على متن القارب قضاء وقت ممتع مع استكشاف عجائب البحر التي تمنحنا طاقة إيجابية للإقبال على الحياة. ونأمل أن يوفر نادي "واما" للإبحار الشراعي أكثر من مجرد ذكريات فريدة من نوعها، بل وأن يلهم الجميع سواء كانوا مقيمين في السعودية أو زوارها من كافة أنحاء العالم ، لممارسة هذه الرياضة الممتعة".  

وسيتم إطلاق نادي "واما" للإبحار الشراعي بالتعاون مع شركة Sailing” “RS العالمية الرائدة في تصميم وتنفيذ مراكب شراعية عالمية المستوى مع معدات متخصصة. وقد حصلت تصاميمها المبتكرة للقوارب الشراعية على أرقى الجوائز الدولية، بما في ذلك جائزة DAME الهولندية وجائزة SAIL الأمريكية لأفضل قارب. كما تتبوأ الشركة مكانة ريادية في مجال الإبحار المستدام، حيث إن 70% من هياكل قواربها وأجزائها وعدد من رقاقاتها مصنوعة من مواد قابلة لإعادة التدوير، وذلك بما يتماشى مع التزامات الاستدامة الخاصة بــ "البحر الأحمر الدولية".

وتتفق شركة Sailing” “RS مع "واما" في التزامها بتوفير الرياضة للجميع، لا سيما بعد دخولها مؤخراً في شراكة مع الرياضية هيلينا لوكاس، الحاصلة على الميدالية الذهبية والبرونزية في الألعاب البارالمبية، بهدف تأسيس فئة المراكب الشراعية العالمية للبحارة الذين يعانون من مجموعة من الإعاقات والتي تسمى بفئة Connect Venture، حيث تتميز هذه القوارب الشراعية بـنظام "التحكم بالجلوس"، واختارت World Sailing فئة القوارب هذه للنسخة الافتتاحية في مدينة لاهاي من بطولات العالم للإبحار الشراعي للرياضيين من ذوي الإعاقات في عام 2022. 

وعلّق ميشيل جيرلنغ، مدير العقود التجارية من شركة Sailing” “RS قائلاً: "يلهم شغفنا فيما نقوم به المزيد من الأشخاص لاكتشاف متعة الإبحار. لذلك نفخر اليوم بالشراكة مع "البحر الأحمر الدولية" لمنح محبي رياضة الإبحار الفرصة لاكتشاف هذا الساحل البحري الخلّاب، ولدعم إطلاق نادي "واما" للإبحار الشراعي. وفي الحقيقة، نشعر بسعادة غامرة لأن كل هذه الوعود سيتم تنفيذها باتباع نهج مسؤول ومستدام وشامل، وهذا بالضبط هو معيارنا الدائم في تنفيذ مشاريعنا العالمية".

تجدر الإشارة إلى أنه، وتحت إشراف طاقم من نخبة الخبراء والمدربين المتمرسين، سيستمتع الضيوف بباقة من الأنشطة البحرية مثل الإبحار الشراعي، وتأمين طاقم البحارة، والتجديف، وركوب الأمواج، بالإضافة إلى فرصة استكشاف الجزر والحياة البحرية والطيور الرائعة في الساحل الشمالي الغربي للسعودية عبر مغامرات زيارة منطقة "الثقب الأزرق"، كما سينظم نادي "واما" برنامج "احترام البحر" والذي سيركز على مهمة تعريف الضيوف بكيفية الإبحار بمسؤولية حفاظاً على أمنهم وسلامتهم.

وسيوفر النادي فرص عمل مميزة للبحارة السعوديين والعالميين، مما يساهم في تعزيز قطاع الضيافة في المملكة دعماً لمستهدفات رؤية السعودية 2030. وسيشمل ذلك توفير وظائف للكفاءات السعودية الشابة لتمكينهم من تعلم مهارات جديدة ولأن يكون للأجيال الجديدة تصور أوضح وأشمل للمهن البحرية.  فضلاً عن توفير فرص عمل مهنية مؤقتة أخرى سواء تطوعية أو بمقابل مادي، مما يتيح للسكان المحليين التعلم من الموظفين الموسميين والعمل معهم خلال القيام بمهامهم في تثقيف الزوار حول حماية البحار والمحيطات.


هذا، وإلى جانب العلامتين التجاريتين الشقيقتين "أكون" Akun و"جالاكسيا" Galaxea، تعمل "واما" WAMA على توسيع نطاق العمل في مجال المشتريات المستدامة واتباع نهج يراعي العوامل البيئية والاجتماعية على طول سلاسل الإمداد، وذلك بالتعاون مع شركة Sailing” “RS التي تعمل على إرساء معايير جديد للشركة.

كما تقوم "البحر الأحمر الدولية" بتأسيس برنامج "كورال كاديتس" لرفع الوعي بالأنظمة البيئية للشعب المرجانية، والذي سيكون متاحاً لزوار الوجهات والمقيمين في المملكة والبحارة وكذلك الطلاب. وتم إعداد هذا البرنامج خصيصاً لتثقيف الأعضاء حول أهمية حماية الشعب المرجانية، فضلاً عن منحهم فرصاً للمساهمة في ذلك. 

 كما سيتعاون طلاب البرنامج مع العلماء والمجتمعات ومزارعي الشعب المرجانية للمساهمة في أنشطة استصلاحها وتعزيزها على مدار العام، مع تسليط الضوء على هذه الأنشطة خلال فعالية "أسبوع كورال كاديتس" أثناء عطلة الربيع. وتعتبر هذه المهمة جزءاً لا يتجزأ من جهود "البحر الأحمر الدولية" في تعزيز البيئة؛ نظراً إلى أن البحر الأحمر يعد موطناً لأحد الشعب المرجانية المزدهرة النادرة في العالم، والتي تضم 175 نوعاً مختلفاً من المرجان.

تولي "البحر الأحمر الدولية" اهتمامً بالغاً بتأصيل إرث رياضي بحري في المملكة العربية السعودية كأحد أهدافها الرئيسية. وقد التزمت الشركة بالفعل بالاهتمام بالرياضة عبر شراكتها العالمية مع سباق المحيطات "ذي أوشن رايس"، الحدث الأشهر في عالم الإبحار. وبصفتها شريكاً للمشاريع المتجددة في نسخة السباق الحالية؛ تقوم "البحر الأحمر الدولية" برفع الوعي بالجهود العالمية للحفاظ على البحار والمحيطات. جدير بالذكر أنه تم الإعلان عن إطلاق نادي "واما" خلال محطة السباق السادسة اليوم في مدينة آرهوس الدنماركية، قبل أن تبدأ الفرق المشاركة بالمرحلة الأخيرة من السباق.

وتجدر الإشارة هنا إلى أنه من المقرر افتتاح 3 منتجعات في وجهة "البحر الأحمر" خلال هذا العام بالتزامن مع الانتهاء من المرحلة الأولى لمطار البحر الأحمر الدولي، هذا بالإضافة إلى 13 فندقًا ستفتح أبوابها للضيوف في عام 2024. وعند إنجاز جميع مراحل المشروع عام 2023، ستضم الوجهة 50 منتجعًا توفر ما يصل مجموعه إلى 8,000 وحدة فندقية وأكثر من 1,000 وحدة سكنية موزعة على 22 جزيرة وستة مواقع داخلية، بالإضافة إلى مراسٍ فاخرة، وملاعب غولف، ومطاعم ومقاهي، ومرافق للترفيه والاستجمام.

عن البحر الأحمر الدولية

البحر الأحمر الدولية (www.redseaglobal.com) هي شركة مساهمة مقفلة مملوكةبالكامل من قبل صندوق الاستثمارات العامة في المملكة العربية السعودية.وهي مطور عقاري متكامل رأسيًا وتتمتع بمحفظة مشاريع متنوعة تشمل السياحةوالسكن والتجارب الفريدة والبنية التحتية، والنقل، والرعاية الصحية،والخدمات. ويشمل ذلك الوجهات السياحية الفاخرة والمتجددة، وجهة البحرالأحمر، والتي بدأت باستقبال ضيوفها في عام 2023، ووجهة أمالا، التي لاتزال على المسار الصحيح لاستقبال أوائل زوارها في عام 2025. سيتم افتتاحوجهة ثالثة، وهي "منتجع ثول الخاص" هذا العام، بالإضافة إلىإسناد أعمال تجديد "مطار الوجه" التي تركز على تجديد الصالةالحالية وتحسين البنية التحتية القائمة، حيث تقوم "البحر الأحمرالدولية" بإنشاء صالة دولية جديدة. تعتبر "البحر الأحمرالدولية" حجر الأساس في طموح المملكة العربية السعودية لتنويعاقتصادها. تسعى البحر الأحمر الدولية، عبر محفظتها المتنامية من الوجهاتوالشركات التابعة لها، لقيادة العالم نحو مستقبل أكثر استدامة، حيث يُظهركيف يمكن للتنمية المسؤولة أن ترتقي بالمجتمعات، وتدفع عجلة الاقتصاد،وتعزز البيئة.

للبحر الأحمر الدولية رؤية طموحة تتجسد في تطوير مشاريع تعتبر الأكثر طموحًا في العالم، بما في ذلك الوجهات السياحية المتجددة الفاخرة مثل وجهتي البحر الأحمر وأمالا.

عبر محفظة مشاريعها تبنّت الشركة المفاهيم والاستراتيجيات والتقنيات الأكثر ابتكارًا لتقديم المشاريع التي تعزز بشكل فعال رفاهية العملاء والمجتمعات والبيئات.

أحدث الأخبار

تواصل معنا

للمزيد حول البحر الأحمر الدولية، تواصل معنا

Contact us