ناشر الأصول

عودة

تاريخ النشر

2020 أكت 22

مشاركة

"البحر الأحمر الدولية" توقع مذكرة تفاهم مع وزارة البيئة والمياه والزراعة

تاريخ النشر

22 Oct 2020

مشاركة

تهدف الشراكة بين الطرفين إلى تنظيم الأعمال البيئية الجاري تنفيذها في وجهة المشروع

قامت "البحر الأحمر الدولية" (المعروفة سابقاً باسم شركة البحر الأحمر للتطوير)،

الشركة المطورة لاثنيْن من أكثر المشاريع السياحية المتجددة طموحًا في العالم – وجهتي "البحر الأحمر" و"أمالا" – بتوقيع مذكرة تفاهم مع وزارة البيئة والمياه والزراعة في المملكة العربية السعودية.

وتهدف مذكرة التفاهم التي وقعها الرئيس التنفيذي لـ "البحر الأحمر الدولية"جون باغانو ووكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة لشؤون البيئة الدكتور أسامة بن إبراهيم فقيها تنظيم وتنفيذ الأعمال والدراسات البيئية لـ "البحر الأحمر الدولية".

" نتخطى في البحر الأحمر الدولية حدود ما يُعرف بالسياحة المستدامة، ونبذل كل ما في وسعنا لضمان بلوغ هدفنا ورسم معايير جديدة ورائدة في مجال السياحة البيئية الفاخرة، كما نسعى لأن تكون وجهة مشروع البحر الأحمر في مقدمة الوجهات العالمية الرائدة في تطبيق نهج السياحة المتجددة. ونحن نتطلع إلى العمل مع هذه الجهة الحكومية الموقرة حرصاً منا على حماية البيئة الطبيعية في منطقة المشروع والحفاظ عليها طوال مرحلة البناء وما بعدها".
الرئيس التنفيذي لـ "البحر الأحمر الدولية" جون باغانو

من المقرر أن تقوم وزارة البيئة والمياه والزراعة، بالتعاون مع خبير استشاري مستقل، بتقديم الاستشارات والتوجيهات بشأن التقارير والتقييمات البيئية التي يتم إعدادها في وجهة المشروع، كما ستعمل على تسهيل إجراء الدراسات اللازمة بما يتفق مع التوجيهات الحكومية في هذا الشأن.

"إن الوزارة تعتز بما تقدمه من معرفة وخبرة واسعة في مجال الاستدامة لضمان اعتماد جميع الشركات التي نعمل معها أعلى المعايير، ومن شأن هذا التعاون مع شركة البحر الأحمر للتطوير أن يُمكِّن الشركة من مواصلة خططها الطموحة في الحفاظ على الموائل الطبيعية وتعزيزها".
وكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة لشؤون البيئة الدكتور أسامة بن إبراهيم فقيها

تعتمد "البحر الأحمر الدولية" على الالتزام بمبدأ السياحة المتجددة في أعمال البناء والتشغيل، وتستهدف زيادة التنوع البيولوجي في منطقة المشروع بنسبة 30% بحلول عام 2040.

يُعدُّ البحر الأحمر أحد آخر الكنوز الخفية في العالم وموطناً لبعض البيئات الطبيعية الأكثر تنوعاً والفريدة من نوعها. ويجري تطوير وجهة المشروع على مساحة تزيد على 28 ألف كيلومتر مربع من الأراضي البكر على الساحل الغربي للمملكة العربية السعودية، وتضم الوجهة أرخبيلاً شاسعاً يضم أكثر من 90 جزيرة، وودياناً جبلية، وبراكين خامدة، ومواقع تراثية قديمة.

عن البحر الأحمر الدولية

البحر الأحمر الدولية (www.redseaglobal.com) هي شركة مساهمة مقفلة مملوكةبالكامل من قبل صندوق الاستثمارات العامة في المملكة العربية السعودية.وهي مطور عقاري متكامل رأسيًا وتتمتع بمحفظة مشاريع متنوعة تشمل السياحةوالسكن والتجارب الفريدة والبنية التحتية، والنقل، والرعاية الصحية،والخدمات. ويشمل ذلك الوجهات السياحية الفاخرة والمتجددة، وجهة البحرالأحمر، والتي بدأت باستقبال ضيوفها في عام 2023، ووجهة أمالا، التي لاتزال على المسار الصحيح لاستقبال أوائل زوارها في عام 2025. سيتم افتتاحوجهة ثالثة، وهي "منتجع ثول الخاص" هذا العام، بالإضافة إلىإسناد أعمال تجديد "مطار الوجه" التي تركز على تجديد الصالةالحالية وتحسين البنية التحتية القائمة، حيث تقوم "البحر الأحمرالدولية" بإنشاء صالة دولية جديدة. تعتبر "البحر الأحمرالدولية" حجر الأساس في طموح المملكة العربية السعودية لتنويعاقتصادها. تسعى البحر الأحمر الدولية، عبر محفظتها المتنامية من الوجهاتوالشركات التابعة لها، لقيادة العالم نحو مستقبل أكثر استدامة، حيث يُظهركيف يمكن للتنمية المسؤولة أن ترتقي بالمجتمعات، وتدفع عجلة الاقتصاد،وتعزز البيئة.

للبحر الأحمر الدولية رؤية طموحة تتجسد في تطوير مشاريع تعتبر الأكثر طموحًا في العالم، بما في ذلك الوجهات السياحية المتجددة الفاخرة مثل وجهتي البحر الأحمر وأمالا.

عبر محفظة مشاريعها تبنّت الشركة المفاهيم والاستراتيجيات والتقنيات الأكثر ابتكارًا لتقديم المشاريع التي تعزز بشكل فعال رفاهية العملاء والمجتمعات والبيئات.

أحدث الأخبار

تواصل معنا

للمزيد حول البحر الأحمر الدولية، تواصل معنا

Contact us