ناشر الأصول

عودة

البحر الأحمر الدولية توقع عقداً لتطوير فندق خاص بمنسوبي مشروع البحر الأحمر

تاريخ النشر

2019 يول 28

مشاركة

البحر الأحمر الدولية توقع عقداً لتطوير فندق خاص بمنسوبي مشروع البحر الأحمر

تاريخ النشر

28 Jul 2019

مشاركة

يضم 150 غرفة فندقية وستقوم شركة "دوبكس" إحدى شركات "أمانة للمقاولات" بتطويره ضمن مشروع مدينة الموظفين

أعلنت "البحر الأحمر الدولية" المعروفة سابقاً باسم شركة البحر الأحمر للتطوير، المنفذ لأحد أكثر المشاريع السياحية طموحاً في العالم، عن توقيعها عقداً لتصميم وإنشاء فندق سيُخصص لاستقبال منسوبي البحر الأحمر الدولية في موقع المشروع. وتم منح العقد لشركة "دوبكس"، الرائدة في مجال تطوير الوحدات السكنية مسبقة الصنع، والتابعة لمجموعة "أمانة للمقاولات" التي تتخذ من دولة الإمارات العربية المتحدة مقراً لها.    

ويعد الفندق الذي سيتم تطويره، جزءاً من مشروع أوسع يشتمل على تطوير "مدينة الموظفين" التي ستتضمن وحدات سكنية، ومكتبية، حيث من المتوقع أن تخدم نحو 40 ألف عامل وموظف في مشروع البحر الأحمر خلال وبعد الانتهاء من عملية تطوير الوجهة.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة البحر الأحمر للتطوير، جون باغانو: "مع تقدم سير الأعمال الإنشائية للمرحلة الأولى من مشروع البحر الأحمر، بات من الضرورة توفير بيئة سكنية راقية لعمال ومنسوبي الشركة في المشروع. وقد اخترنا التعاون مع (أمانة للمقاولات ودوبكس) انطلاقاً من سجل المجموعة المبتكر والحافل الذي يصل لـ 6 سنوات في مجال تسليم وحدات مسبقة الصنع وفق أعلى المعايير. سنتعاون معهم لتطوير فندق سكني فاخر وفق أعلى معايير الجودة، مع التزامنا بحماية النظام البيئي الذي يتميز به مشروعنا".

من جهته، قال رئيس مجلس إدارة مجموعة أمانة للمقاولات، شبل بصيبص: "يفرض مشروع البحر الأحمر العديد من التحديات التي تستوجب اتباع منهجية جديدة في البناء االخرساني مسبق الصنع. وبالتأكيد، سيوفر أسلوب عمل (دوبكس)، شروطاً أفضل من حيث جودة الخدمات، وسرعة التسليم، والتكلفة المنخفضة، فضلاً عن عملياتها التشغيلية الآمنة للعاملين والبيئة. نحن مسرورون لمشاركتنا في تحقيق رؤية هذا المشروع السياحي المستدام".

وستقوم شركة "دوبكس" بموجب العقد، بتسليم الفندق الذي يضم 150 غرفة بعد عام من الآن، وسيتم إدارته من قبل شركة البحر الأحمر للتطوير، بهدف توفير السكن الملائم لموظفيها، بالإضافة إلى موظفي شركات الطرف الثالث الذين يزورون موقع المشروع خلال تطوير المرحلة الأولى بما يتيح لهم إمكانية التركيز على أعمالهم الأساسية. وقد يستقبل الفندق مع تقدم عمليات التطوير في المشروع ضيوف الموظفين الذين يعملون في الوجهة خلال فترة تطوير المشروع.

وستستضيف مدينة الموظفين خلال المرحلة الأولى من مشروع البحر الأحمر، نحو 14 ألف موظف، هذا بالإضافة إلى توفير سكن مؤقت لتأمين نحو 25 ألف عامل خلال فترة تطوير أصول المشروع.

تعليقاً على ذلك، قال كبير إداريي تسليم المشروع في شركة البحر الأحمر للتطوير، إيان ويليامسون: "يعد إنشاء هذا الفندق المطل على البحر ضمن مشروع مدينة الموظفين مثالاً حياً على نهج شركتنا في الاستعانة بالهياكل الخرسانية الدائمة خلال عمليات التطوير بدلاً من الاعتماد على الأبنية المؤقتة. وسيسهم هذا النهج في خفض النفقات، والحفاظ على البيئة أيضاً. وسيتم استخدام تقنيات البناء مسبق الصنع حيثما أمكن لخفض الأثر البيئي، وخفض عدد العمال في الموقع، بالإضافة إلى ضمان سرعة التسليم بطريقة مستدامة".

وتمضي الأعمال الإنشائية لتطوير المرحلة الأولى من مشروع البحر الأحمر وفق الجدول الزمني المحدد لها، لتكتمل بحلول الربع الرابع من عام 2022، وستضم 14 فندقاً فاخراً ستوفر نحو 3 آلاف غرفة سيتم تشييدها على خمس جزر، بالإضافة إلى منتجعين في المناطق الجبلية والصحراوية. كما ستضم المرحلة الأولى للمشروع البنية التحتية للخدمات والمرافق اللازمة، بالإضافة إلى تطوير مرسىً لليخوت، ومطار مخصص لاستقبال زوار الوجهة.

عن البحر الأحمر الدولية

البحر الأحمر الدولية (www.redseaglobal.com) هي شركة مساهمة مقفلة مملوكةبالكامل من قبل صندوق الاستثمارات العامة في المملكة العربية السعودية.وهي مطور عقاري متكامل رأسيًا وتتمتع بمحفظة مشاريع متنوعة تشمل السياحةوالسكن والتجارب الفريدة والبنية التحتية، والنقل، والرعاية الصحية،والخدمات. ويشمل ذلك الوجهات السياحية الفاخرة والمتجددة، وجهة البحرالأحمر، والتي بدأت باستقبال ضيوفها في عام 2023، ووجهة أمالا، التي لاتزال على المسار الصحيح لاستقبال أوائل زوارها في عام 2025. سيتم افتتاحوجهة ثالثة، وهي "منتجع ثول الخاص" هذا العام، بالإضافة إلىإسناد أعمال تجديد "مطار الوجه" التي تركز على تجديد الصالةالحالية وتحسين البنية التحتية القائمة، حيث تقوم "البحر الأحمرالدولية" بإنشاء صالة دولية جديدة. تعتبر "البحر الأحمرالدولية" حجر الأساس في طموح المملكة العربية السعودية لتنويعاقتصادها. تسعى البحر الأحمر الدولية، عبر محفظتها المتنامية من الوجهاتوالشركات التابعة لها، لقيادة العالم نحو مستقبل أكثر استدامة، حيث يُظهركيف يمكن للتنمية المسؤولة أن ترتقي بالمجتمعات، وتدفع عجلة الاقتصاد،وتعزز البيئة.

للبحر الأحمر الدولية رؤية طموحة تتجسد في تطوير مشاريع تعتبر الأكثر طموحًا في العالم، بما في ذلك الوجهات السياحية المتجددة الفاخرة مثل وجهتي البحر الأحمر وأمالا.

عبر محفظة مشاريعها تبنّت الشركة المفاهيم والاستراتيجيات والتقنيات الأكثر ابتكارًا لتقديم المشاريع التي تعزز بشكل فعال رفاهية العملاء والمجتمعات والبيئات.

أحدث الأخبار

تواصل معنا

للمزيد حول البحر الأحمر الدولية، تواصل معنا

Contact us